التخطي إلى المحتوى
ترامب يسعى لخدمة الصهاينة بقرار الانسحاب من الاتفاق النووي..

ترامب يسعى لخدمة الصهاينة بقرار الانسحاب من الاتفاق النووي..

قال الدكتور هاشم كريم عضو اللجنة العليا للحزب الجمهوري بالولايات المتحدة الامريكية، إن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانسحاب الولايات المتحدة الامريكية من الاتفاق النووي الايراني خاطي للغاية سواء اقتصاديا او عسكريا وسياسيا للولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامية «رشا نبيل» في برنامج «مصر النهاردة» المذاع على الفضائية «الاولى»، أن الرئيس الأمريكي اتخذ هذا القرار لخدمة اللوبي اليهودي والصهيوني، مشيرا إلى أن الاتفاق النووي الإيراني جاء بناء على اتفاقية نووية موقعة من الولايات المتحدة الأمريكية والتي يجب على الولايات المتحدة احترامها.

وأشار إلى ان هذا الانسحاب بمثابة فرصة لإيران للاستمرار في برنامجها النووي وتطوير القنبلة النووية مثلما حدث في كوريا الشمالية، مشيرا إلى أن تلك الاتفاقية تمت بناء على التنسيق مع جميع شركاء الولايات وخاصة الدول الأوربية.

وأوضح أن الرئيس الأمريكي لن يستطيع خوض حرب ضد ايران في تلك الفترة أو تشديد العقوبات خاصة وانه تم فرض عقوبات على إيران من قبل وتمكنت طهران من تخصيب قنبلتها النووية في ظل تلك العقوبات، مشيرا إلى أن غالبية الدول الأوربية أصبح لها مصالح مع إيران وهو مالم يساعد في إحكام السيطرة في فرض عقوبات عليها.

التعليقات