التخطي إلى المحتوى
عاجل ،، مصر تتسلم الشريحة الرابعة من صندوق النقد والاحتياطي يصل الي 46 مليار دولار

عاجل ،، مصر تتسلم الشريحة الرابعة من صندوق النقد والاحتياطي يصل الي 46 مليار دولار

مصدر يكشف تفاصيل تسلم مصر الشريحة الرابعة من قرض صندوق النقد

كشف مصدر مصرفي، لـ”الدستور”، عن وصول الشريحة الرابعة من قرض صندوق النقد الدولي الى البنك المركزي لتدخل ضمن رصيد الاحتياطي، ليصبح إجمالي الرصيد 46 مليار دولار، كما أصبح إجمالي ما حصلت عليه مصر من قروض من صندوق النقد الدولي 8 مليارات دولار.

واختتم المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي المراجعة الثالثة لأداء برنامج الإصلاح الاقتصادي المصري الذي يدعمه اتفاق مع الصندوق للاستفادة من “تسهيل الصندوق الممدد” (EFF).

وكان المجلس التنفيذي وافق في 11 نوفمبر 2016 على اتفاق “تسهيل الصندوق الممدد” الذي يغطي ثلاث سنوات بقيمة تعادل 8.597 مليار وحدة حقوق سحب خاصة (نحو 12 مليار دولار أمريكي، أو 422% من حصة العضوية وقت الموافقة على الاتفاق) لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي وضعته السلطات.

وأشاد الصندوق في تقرير له بتنفيذ البرنامج بقوة والأداء الإيجابي عموما بدور فعال في تحقيق الاستقرار الاقتصادي الكلي، وتقليص مستويات العجز في الحساب الخارجي والمالية العامة، وتخفيض التضخم والبطالة، وتسريع النمو، وآفاق النمو مواتية على المدى القصير، يدعمها تعافي القطاع السياحي وتزايد إنتاج الغاز الطبيعي، بينما يُتوقع أن يظل عجز الحساب الجاري أقل من 3% من إجمالي الناتج المحلي وتراجع نسبة الدين العام تراجعا ملموسا بحلول عام 2023.

وساعد تشديد السياسة النقدية في 2017 على تثبيت توقعات التضخم بعد تخفيض قيمة العملة وارتفاع أسعار الوقود في 2016، وينبغي أن يحافظ البنك المركزي المصري على موقفه التقييدي من أجل احتواء الآثار غير المباشرة من الزيادات في أسعار الوقود والكهرباء، بينما تسترشد التغيرات المستقبلية في السياسات بالتوقعات التضخمية وضغوط الطلب. وتكتسب مرونة سعر الصرف أهمية بالغة في ضمان حماية القدرة التنافسية والمساعدة على الوقاية من الصدمات الخارجية.

التعليقات