التخطي إلى المحتوى
شاهد  .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي ، و 2 مليون جنية مقابل رأس الدن

شاهد .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي ، و 2 مليون جنية مقابل رأس الدن

بالصور .. 2 مليون جنية مقابل رأس الدن .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي

أعلن إتحاد قبائل سيناء، في بيان اليوم، أن رجال القبائل ألقوا القبض على بلال برهوم، الشهير بـ”بلال الدن”، مصري – فلسطيني، الرجل الثاني في الجناح العسكري لتنظيم ما يعرف بـ”ولاية سيناء” الإرهابي، وأحد أهم المطلوبين لدى الأجهزة الأمنية. وقال إبراهيم العرجاني، رئيس إتحاد قبائل سيناء، وشيخ قبيلة الترابين: ألقينا القبض عليه من خلال بعض الوسطاء الوطنيين، الذين تواصلوا مع أحد التكفيريين زميل التكفيري بلال الدن، لنصب فخ له في عملية خداع نوعية، لافتاً إلى أنه تم القبض على “الدن” الرجل الثاني في الجناح العسكري في منطقة “المزحلف” التابعة لـ”شيبابنة” جنوب رفح والشيخ زويد، وهي المنطقة التي تمثل العمق الذي يتواجد به العناصر التكفيرية في شمال سيناء. وأضاف: تم إعداد الخطة للقبض على خمسة من قادات التكفيريين لكن الحظ أوقع بـ”الدن” بمفرده، ونعمل على خطة القبض على التكفيريين أحياء لتستفيد منهم الأجهزة الأمنية بالمعلومات،لافتاً إلى أن كل العمليات تتم بالتنسيق مع قوات الجيش والأجهزة المعلوماتية، لأن رجال القبائل الداعمين لقوات إنفاذ القانون لا تتحرك إلا بالتنسيق مع قوات الجيش، مشيراً إلى أن “الدن” إعترف أن الرجل الأول في الجناح المسلح كان كمال علام، إلا أن إعترافاته أكدت أن “علام” قُتل على يد رجال القبائل من أكثر من عام،وأنه شارك في مراسم دفنه، وتولى بعده، “إسلام وئام” الضابط السابق بالعمليات الخاصة في وزارة الداخلية، وتم تصعيد “الدن” إلى الرجل الثاني في التنظيم. وأوضح “العرجاني” أن “الدن” تم إستجوابه بكل أريحيه لمدة 15 يوم قبل تسليمه لأحد الأجهزة الأمنية، لافتاً إلى أنه إعترف بكل كبيرة وصغيرة تتعلق بالتنظيم الإرهابي وهو ما جعل التنظيم بمثابة كتاب مفتوح لأجهزة المعلومات ورجال القبائل، كما أكد المعلومات المتداولة حول مقتل كمال علام وشادي المنيعي قادة التنظيم وأنه شارك في حفر قبورهم بنفسه ودفن جثامينهم، كما أثبتت إعترافاته على تشتت وإنقسام العناصر التكفيرية وضعف قوتها إلى أدنى مستوى له منذ 6 سنوات. وقال العرجاني أن إتحاد قبائل سيناء، دفع 2 مليون جنية، للوسطاء الذين سلموا “بلال الدن”، لافتاً إلى أن أي شخص سيدلي بمعلومات تقود للقبض على أي من قيادات التكفيريين سيحصل على مليوني جنية مكافأة فورية، لافتاً إلى أن إعترافات “الدن” تؤكد أن معظم التكفيريين يقاتلون من أجل المال كمرتزقة ويبلغ عددهم حوالي 300 عنصر فقط في سيناء. وأوضح أنه تم العثور على فيديو موجود على اللاب توب الخاص بـ”الدن” قام أحد التكفيريين المساعدين له بإلتقاطه أثناء قيام “بلال” بإستهداف المروحية العسكرية M17 بصاروخ حراري في 25 يناير عام 2014 والتي أدت إلى استشهاد 6 من رجال القوات الجوية.

بالصور .. 2 مليون جنية مقابل رأس الدن .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي

بالصور .. 2 مليون جنية مقابل رأس الدن .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي

بالصور .. 2 مليون جنية مقابل رأس الدن .. تفاصيل القبض على الرجل الثاني في تنظيم ولاية سيناء الإرهابي

التعليقات